سوق تداول الفوركس بلا شك هو أكبر الأسواق المالية على مستوى العالم حيث يتجاوز حجم تداولاته اليومية 8 تريليون دولار .
يتيح هذا السوق للمتداولين فرصة الاستفادة من تقلبات أسعار العملات الأجنبية لتحقيق الأرباح لكن مثل أي سوق مالي ، الفوركس يتأثر بشكل كبير بمجموعة واسعة من الأحداث العالمية التي يمكن أن تسبب تحركات كبيرة في الأسعار .
في عالم متقلب وديناميكي مثل سوق تداول الفوركس تصبح المعرفة بالأحداث العالمية وتأثيرها على العملات أمراً ضرورياً لكل متداول و مستثمر يسعى لتحقيق الربح .
هنا يأتي دور شركة بروفيت للوساطة المالية التي تعد رائدة في توعية المتداولين وتزويدهم بالمعلومات الضرورية لفهم وتحليل السوق بشكل أفضل ،  شركة بروفيت لا تقتصر على تقديم الأدوات التحليلية الحديثة فحسب، بل تعمل أيضًا على نشر المعرفة والوعي بين المتداولين والمستثمرين مما يمكنهم من اتخاذ قرارات رابحة في ضوء التقلبات السوقية الناجمة عن الأحداث العالمية.
في هذا المقال، سنستكشف الأحداث الرئيسية التي تؤثر على سوق الفوركس وكيف يمكن للمتداولين استخدام هذه المعلومات لصالحهم.

أساسيات تداول الفوركس

قبل التعمق في تأثير الأحداث العالمية على سوق الفوركس من المهم فهم أساسيات هذا السوق.
تداول الفوركس هو ببساطة عملية شراء عملة واحدة مقابل بيع أخرى، وهو ما يتم عادةً عبر أزواج العملات مثل EUR/USD أو GBP/JPY الهدف هو الاستفادة من التغيرات في قيم العملات .

العملات وأزواج العملات : أزواج العملات هي الأساس لتداول الفوركس ، كل زوج يتكون من عملة أساسية وعملة مقابلة حيث يعكس السعر قيمة العملة الأساسية مقابل العملة المقابلة .

الرافعة المالية والهامش : توفر الرافعة المالية للمتداولين القدرة على فتح مراكز بقيم أكبر بكثير من رأس المال المتوفر في حسابهم ، مما يزيد من إمكانية الربح وكذلك الخسارة.
الهامش هو المبلغ المحتجز من رأس المال .
الهامش الحر هو المبلغ المتاح للتداول و فتح صفقات جديدة .

التحليل الفني والأساسي : التحليل الفني يركز على استخدام الرسوم البيانية والبيانات التاريخية لتوقع تحركات الأسعار المستقبلية، بينما التحليل الأساسي ينظر في الأحداث الاقتصادية والسياسية لتحديد القيمة الحقيقية للعملات.

الأحداث الاقتصادية:

الأحداث الاقتصادية تلعب دوراً محورياً في تحديد قيمة العملات وأزواج العملات في سوق الفوركس .
تقارير الناتج المحلي الإجمالي  ومعدلات الفائدة  و مؤشرات التضخم  هي مجرد بعض الأمثلة على البيانات الاقتصادية التي تعطي مؤشرات حول صحة اقتصاد بلد معين وبالتالي تؤثر على قيمة عملته ، يمكن أن تحدث تقلبات كبيرة في الأسعار .

قرارات البنوك المركزية : البنوك المركزية تلعب دوراً كبيراً في أسواق الفوركس من خلال تحديد سياسات الفائدة ، رفع أو خفض أسعار الفائدة يمكن أن يؤثر بشكل كبير على قيمة العملة.الأزمات الاقتصادية : في أوقات الأزمات الاقتصادية يمكن أن تشهد العملات تقلبات شديدة.
المتداولون بحاجة إلى متابعة الأخبار والتطورات الاقتصادية العالمية لفهم كيف قد تؤثر هذه الأحداث على تداولاتهم.

 تأثير الأحداث السياسية والكوارث الطبيعية على تداول الفوركس

الأحداث السياسية : الأحداث السياسية لها تأثير كبير على سوق الفوركس، حيث يمكن للتغيرات السياسية والسياسات الجديدة أن تغير بشكل جذري توقعات المتداولين وثقتهم في عملة ما.

الانتخابات : يمكن للانتخابات في دولة ما أن تسبب تقلبات كبيرة في عملتها، خصوصًا إذا كانت النتائج غير مؤكدة أو إذا فاز حزب سياسي يعتبر غير مناسب للأسواق المالية.
المتداولون يحتاجون لمراقبة الانتخابات القادمة وتقييم تأثير النتائج المحتملة على استراتيجياتهم.

الحروب والنزاعات : النزاعات الجيوسياسية والحروب يمكن أن تخلق حالة من عدم اليقين في الأسواق، مما يدفع المتداولين للبحث عن الملاذات آمنة مثل الذهب أو الدولار الأمريكي .
من المهم تتبع هذه الأحداث للتنبؤ بتحركات السوق.

السياسات التجارية والعقوبات الاقتصادية : السياسات التجارية مثل الرسوم الجمركية والعقوبات يمكن أن تؤثر على تجارة الدول واقتصاداتها وبالتالي على قيمة عملاتها.
التغييرات في العلاقات التجارية بين الدول الكبرى يجب متابعتها بشكل مستمر .

الكوارث الطبيعية والأحداث غير المتوقعة : الكوارث الطبيعية مثل الزلازل، الفيضانات والأعاصير إلى جانب الأحداث غير المتوقعة مثل الجوائح  يمكن أن تكون لها تأثيرات واسعة النطاق على الاقتصادات وبالتالي على تداول سوق  الفوركس.

الأحداث غير المتوقعة: الجوائح مثل COVID-19 تظهر كيف يمكن للأحداث غير المتوقعة أن تسبب تحركات كبيرة ومفاجئة في سوق الفوركس.
المتداولون يحتاجون إلى استراتيجيات مرنة وخطط لإدارة المخاطر للتعامل مع هذا النوع من الأحداث.

أهمية التحليل الفني والأساسي

لتحقيق النجاح في تداول الفوركس، من الضروري الجمع بين التحليل الفني والأساسي لتفسير الأحداث العالمية وتأثيرها على الأسواق.

التحليل الفني : يساعد المتداولين على تحديد الاتجاهات ونقاط الدعم والمقاومة من خلال دراسة الرسوم البيانية ، هذه المعلومات يمكن أن تكون حاسمة في تحديد أفضل أوقات الدخول والخروج من السوق.

التحليل الأساسي : يركز على الأحداث الاقتصادية والسياسية وكيف تؤثر على العرض والطلب على العملات، فهم السياق الأوسع يساعد المتداولين على توقع التحركات الكبيرة في السوق.

 

نصائح للمتداولين

التعلم المستمر: البقاء على اطلاع بـ الأخبار والتطورات العالمية ضروري لفهم تأثير الأحداث على الأسواق.

إدارة المخاطر: استخدام أوامر وقف الخسارة وتحديد نسبة مخاطرة مناسبة لكل تداول يساعد في حماية رأس المال.

استراتيجيات التداول: تطوير واختبار استراتيجيات تداول متنوعة يمكن أن يساعد في التنقل عبر أسواق متقلبة ومتغيرة

الصبر والانضباط: النجاح في تداول الفوركس يتطلب صبراً و انضباطاً للتمسك بخطة التداول وتجنب القرارات العاطفية.

تداول الفوركس هو سوق معقد يتأثر بعدد كبير من العوامل العالمية، بما في ذلك الأحداث الاقتصادية والسياسية، الكوارث الطبيعية، وحتى الأحداث غير المتوقعة.
فهم كيفية تأثير هذه الأحداث على السوق يمكن أن يوفر للمتداولين ميزة تنافسية ويساعدهم على اتخاذ قرارات تداول أكثر وضوحاً ، من خلال دمج التحليل الفني والأساسي في استراتيجياتهم بالإضافة إلى الحفاظ على إدارة صارمة للمخاطر وتطوير نهج مرن للتداول يمكن للمتداولين التنقل بنجاح في سوق الفوركس المتقلب وتحقيق النجاح على المدى الطويل.

بالنهاية، تؤكد شركة بروفيت للوساطة المالية على أن النجاح في سوق الفوركس يأتي من خلال الجمع بين التعلم المستمر، الانضباط في التداول واستخدام الأدوات والمعلومات المتاحة بحكمة.
بالتسلح بالمعرفة والتحليلات المقدمة من شركة بروفيت ، يمكن للمتداولين والمستثمرين أن يتخذوا خطوات واثقة في سوق الفوركس محققين أقصى استفادة من الفرص ومحددين مخاطرهم بشكل فعال.

Leave a comment

اختبر معلوماتك حول التداول

بإمكانك الإجابة على الاسئلة التالية وسيقوم المتخخص بالتواصل معك وإعطائك التقييم الخاص بك

    إلى ماذا يرمز مصطلح (الثيران) في عالم التداول:

    ماهو رمز اختصار عملة اليورو مقابل الدولار:

    ما وظيفة الرافعه المالية في حساب التداول:

    لماذا يتم استخدام طلب الـ Take Profit:

    ماهي أوقات عمل سوق التداول المالي:

    ما وظيفة الشموع اليابانيه في الرسم البياني: